المنتدى الاجتماعي العراقي وحملة إنقاذ نهر دجلة ينضمان ورشة تدريبية في اربيل

في أطار المساعي المتواصلة لتكثيف الجهود من اجل توسيع قاعدة العمل وفق المنهجية التي تبنتها حملة إنقاذ نهر دجلة والاهوار العراقية في رؤيتها للتعاطي مع قضية المياه والسدود المقامة على نهر دجلة، وملف الاهوار. نفذت الحملة وبالتعاون مع المنتدى الاجتماعي العراقي، ورشة تدريبية لمجموعة من الناشطين الشباب من محافظات مختلفة.

DSC_0007

وتناولت الورشة التي نفذت في اربيل وعلى مدى يومين (26-27 حزيران 2016) استعراضاً لمجمل المراحل التي مرت بها الحملة منذ انطلاقها، والمشاكل والمعوقات التي واجهتها، وامثل الحلول المقترحة لتكون الصورة واضحة عن طبيعة العمل في هذا النوع من الحملات.

استعرض المدربين الدوليين الذين اشرفوا على أعداد هذه الورشة مجموعة من القضايا المتعلقة بعمل الحملة , نيكولاس المدرب والخبير الدولي من المملكة المتحدة، قدم استعراضاً مفصلاً عن نشأة وتطور حركات مناهضة السدود في العالم وأمثل السبل الآليات الحديثة المتبعة في هذا النوع من الحملات عالمياً, فيما قدم المدرب تون بايننس من بلجيكا محاضرة عن استدامة الحملات واستمراريتها مع نبذه عن حملة إنقاذ نهر دجلة والاهوار العراقية, من جانب آخر قدم المدرب التركي ايرجان ايبوغا صورة مختصرة عن حملات المدافعة وحركات مناهضة السدود في تركيا.

DSC_0035

وافتتحت الورشة في يومها الثاني أعمالها بكلمة لمنسق المنتدى الاجتماعي العراقي علي صاحب حول عمل الحملة في داخل العراقي، بينما استعرض الناشط سلمان خير الله خبرته المتراكمة في العمل بين نهري دجلة الفرات وفي اهواره, وكان للناشط باسم الزبيدي من ميسان كلمة عن واقع الاهوار وما يعيشه السكان المحليين هناك وابرز الفعاليات والأنشطة التي يقوم بها الناشطين للتوعية والمساعدة في المحافظة على هذه البيئة الغنية.

DSC_0014

يذكر ان الورشة شارك فيها 30 ناشطاً من بغداد وميسان والناصرية ودهوك واربيل مع حضور عدد من المنظمات والحملات التي تشارك حملة إنقاذ نهر دجلة في أهدافها وغاياتها.

تم اختتام الورشة في يومها الثاني بمجموعة من الأفكار لأنشطة وفعاليات مقترحة من الناشطين المشاركين في الورشة بعد دراسة المعطيات المتوافرة على الأرض من نقاط قوة وضعف ومخاطر وتحديات.

المنتدى الاجتماعي العراقي

حزيران 2016