رصاصة فرحك..تنهي فرحنا,حملة يطلقها فريق فنون السلام

انطلقت حملة فريق فنون السلام لمناهضة الاطلاق الناري العشوائي في بغداد ,فبعد سلسلة تدريبات تلقاها أعضاء الفريق حول اللاعنف وبناء السلام والحملات ,تم عقد الورشة الأولى للفريق حول الاطلاقات النارية العشوائية تحت عنوان (رصاصة فرحك..تنهي فرحنا) ضمن فعاليات المنتدى الاجتماعي العراقي بتاريخ 24 تشرين الثاني في اكاديمية بغداد للعلوم الإنسانية ,بحضور ممثلي وزارة الصحة والداخلية ومنظمات المجتمع المدني .الورشة تضمنت الحديث عن انطلاق الحملة والفعاليات الخاصة بها, حيث اشارت فاطمة الوردي منسقة فريق فنون السلام  قائلة :”في الفريق نحاول استخدام الادوات الفنية المختلفة في نشر السلام فهذا هدف الأساسي للفريق لمناهضة العنف في البلاد” واكملت قائلة: “الفريق متكون من مجموعة شباب متطوعين يهدفون لنشر السلام, الحملة ستنتشر في عموم محافظة بغداد تحمل بين طياتها فعاليات فنية وموسيقية لإيصال الفكرة بشكل فني متميز ”

ثم أضاف الشيخ هاني الحافظ من قسم الارشاد المجتمعي في وزارة الداخلية عن أهمية هذا الموضوع في المحور المجتمعي ,و أشار عن الحملات التوعوية المختلفة التي تقام داخل وزارة الداخلية لتوعية الشباب بمخاطر الموضوع ,اما العقيد نبراس محمد مدير اعلام شرطة بغداد فقد نبه الى وجود قوانين ولجان تتابع تنفيذ القوانين ومحاسبة المطلقين, وأضاف الى حملة تقوم بها شرطة بغداد بنزع السلاح في بعض مناطق بغداد ,وقدم نبراس رغبته بالتعاون الكبير مع الفريق ودعوتهم الى عقد ورش اكثر لتوعية الجمهور والحد من هذه الظاهرة.

الورشة شهدت تفاعل كبير من قبل الحضور عن أهمية تفعيل دور الشباب مع الوزارات وتعاون الوزارات مع بعضها ,حيث قدم الدكتور عمار فؤاد مدير مستشفى ابن الهيثم للعيون إحصائية عن الإصابات التي تدخل المستشفى, سنويا وخصوصا في الأعياد والمناسبات يصاب اكثر من 100 شخص بينهم إصابات خطيرة ويصعب معالجتها , واضاف ان “في كل مناسبة وحتى المناسبات الخاصة كالأعراس والوفاة تحصل هكذا امور”، لافتا الى ان “المستشفيات استقبلت في احد مواسم الاعياد نحو من 150 الى 200 حالة اصابة اغلبها بالأطفال نتيجة اطلاق العيارات النارية والالعاب النارية” ,فقد شهدت مستشفى ابن الهيثم في السنة الماضية 4 إصابات في منطقة العين عن طريق العيارات النارية والألعاب النارية, وأشار الدكتور الفؤاد الى التعاون المستقبلي مع الفريق .

وقدم الفريق معرضا فوتوغرافيا يجسد مخاطر العيارات النارية، حيث عرض الزميل والمصور ياسر النقاش احد متطوعي فريق فنون السلام معرضا صوريا خلال مهرجان المنتدى الاجتماعي العراقي الموسم الخامس (عراق اخر ممكن) , حيث أشار النقاش ان فكرته بتجسيد حال المواطنين خلال حياتهم اليومية وكيف تؤثر تلك الاطلاقات عليهم .

من الجدير بالذكر ان فريق فنون السلام يقع ضمن مسار اللاعنف وبناء السلام تحت مظلة المنتدى الاجتماعي العراقي وبالتعاون مع مركز المعلومة للبحث والتطوير وبدعم وتمويل من مؤسسة كاريبو النرويجية ,وان الفريق يسعى لاستخدام أدوات الفن كتقنيات اجتماعية هدفها تغيير الصورة النمطية لثقافة العنف في العراق ويعمل على سلسله لقاءات وفعاليات داخل بغداد وخصوصا في المناطق الشعبية التي تكثر بها ظاهرة الاطلاقات النارية العشوائية .

 

المنتدى الاجتماعي العراقي