↑ Return to من نحن

Print this صفحة

ميثاق المنتدى

المنتدى الاجتماعي العراقي

Iraqi Social Forum (ISF)

ميثاق المنتدى   

عراق آخر ممكن، عراق السلام وحقوق الإنسان والعدالة الاجتماعية

مشروع مشترك بين كل من:-

الحركات الاجتماعية العراقية

نقابات العمال والنقابات المهنية.

منظمات المجتمع المدني

نشطاء و ناشطات  من اجل العدالة الاجتماعية

المبادرة الدولية للتضامن مع المجتمع المدني العراقي

2012-2013

معلومات أساسية

تتويجا للمساهمات العراقية في حركة المنتدى الاجتماعي العالمي  وخلال سنوات العقد الماضي، حيث ساهم أفراد ونخب ومنظمات وشخصيات عراقية في أعمال المنتدى ومنذ تأسيسه عام 2001،  وامتدادا مشروعا لحركات العدالة الاجتماعية في العراق، يتجه الشركاء في هذا المشروع نحو إطلاق المنتدى الاجتماعي العراقي كفضاء مفتوح للحركات والمنظمات و الأفراد المؤمنين بمبدأ العدالة الاجتماعية وحقوق الإنسان بمفهومها العالمي وبشقيها السياسي – المدني، والاجتماعي – الاقتصادي – الثقافي.

 اؤلائك  الذين يعملون من اجل أن يكون العراق دولة مدنية، غير دينية وغير ملتبسة (بهوية غير واضحة مابين الدين والمدنية). عراق تضمن فيه حرية الفكر والدين والمعتقد، ووفقا لمبدأ المساواة الكاملة وعدم التمييز حسب الجنس أو اللون أو الانتماء العرقي أو الطائفي. دولة فيها مبدأ حرية الفرد والمنفعة العامة والعدالة الاجتماعية حقيقة معمول بها لا شعارات للمتاجرة.  وفي ظل تطورات عالمية أبرزها:

  1. أزمة اقتصادية عالمية، تبرز تداعيات النظام النيولبرالي الذي بسط هيمنته على العالم ، وتعلن بطلان مبدأ الاستهلاك المتزايد أمام حقيقة محدودية موارد كوكبنا. أزمة تنذر بخطر تسليم مستقبل هذا العالم لقوى السوق المنفلتة وقلة من أساطين راس المال.
  2. ربيع تشهده المنطقة وخاصة البلدان العربية، استعادت فيه جموع الجماهير والشباب خاصة إرادتها وأعلنت إن الوقت قد حان لطي صفحة الدكتاتورية والأنظمة الفاشية والفساد وان إرادة الشعوب هي في بناء ديمقراطية واحترام حقوق الإنسان و توفير الخبز والعمل لأبنائها.
  3. في ظل تضافر الجهود لإقامة المنتدى الاجتماعي لمنطقة المغرب والمشرق في تونس – تموز عام 2012 ، منتدى البدائل للبلدان العربية بمكوناتها الثقافية الرئيسية : الكورد والامازيغ والعرب وغيرهم.
  4.  وفي ظل الرغبة العالمية بعقد المنتدى الاجتماعي العالمي (WSF) في منطقتنا في أوائل عام 2013

وفي ظل معطيات وطنية متسارعة وأهمها:-

  1. نهاية الاحتلال المباشر وانسحاب أخر جندي أمريكي من العراق، وفتح الطريق لإتمام الاستقلال العراقي وبناء سيادة عراقية كاملة. مع مواجهة التحديات الإقليمية التي تتعلق بالحدود والمياه وحماية التراب والسماء العراقي.
  2. وفي ظل تأزم سياسي، والتباس في هوية الدولة العراقية والتي نريد لها أن تكون مدنية ديمقراطية  مبنية على احترام الثقافات المتعددة. ومع مشهد تطغي عليه مظاهر الخلاف من اجل السلطة وعدم اهتمام كاف بالحوار والتشارك والتعاون من اجل ايجاد حلول للمشاكل العالقة. وعجز واضح لإنهاء صفحة العنف والإرهاب التي دفع العراقيون ثمنها غالياً.
  3. في ظل انتشار البطالة والفقر، وتعاظم مشاكل الخدمات والبني الأساسية ومنها الكهرباء والصحة والتعليم، واستمرار موجات العنف.
  4. في حين يتزايد حجم الموازنة العراقية ووارداتها ، يقابلها عجز في تحقيق انجازات ملموسة و تنمية حقيقية، بسبب الازمة السياسية وصراع المتنفذين على السلطة والمال والنفوذ، والمحاصصة الطائفية والفساد وأمراض ترهل الجهاز الحكومي.
  5. ومع إيماننا الكامل بمبدأ العدالة وسيادة القانون وعدم الإفلات من العقاب مع احترام المعايير الدولية المتعلقة بالمحاكمات العادلة واحترام مبدأ استقلالية القضاء وعدم تسييسه أو التشكيك باستقلاليته.

نسعى لان يكون المنتدى الاجتماعي العراقي عامل فاعلاً  يعطي دفعة قوية للحراك المدني العراقي الذي يستهدف الإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي. وان يكون إعلانا لخيار الدولة المدنية الديمقراطية. لسنا بصدد إعلان شبكة أو تحالف بقدر ما نعلن مساحة مفتوحة لكل من يشاركنا القيم والمفاهيم لنعمل معاً ، حيث نساهم جميعنا في العمل بشكل أفقي ومتساو  على انجاز خيارات بديلة للسيناريو المرهق الذي نجد فيها أنفسنا اليوم.

  مبادئ وأخلاقيات المنتدى 

واذ نستفيد من التجربة الانسانية وكفاحها المتوصال من اجل حرية الانسان وكرامته، هذا الكفاح الذي اثمر بانتصارات ملموسة، وعلى اكثر من صعيد، ومنها بشكل خاص تجربة  المنتدى الاجتماعي العالمي  المكافحة  من اجل الناس وقضاياهم وبأفق واضح وخيارات ملموسة، وبتنظيم أفقي واسع لكنه مؤطر بـ”منتدى اجتماعي” في كل بلد، هذه التجارب الغنية متاحة لنا للاستفادة منها، ومن دروسها البليغة، مع اخذ خصوصياتنا بنظر الاعتبار، فضلا عن عوامل أخرى، ومنها توحيد حركاتنا الاجتماعية في منتدى “اجتماعي عراقي”، فنحن بالتالي جزءاً من العالم المتمدن، نتأثر به ونؤثر فيه، وثقافتنا جزءاً من الثقافة الإنسانية، يحق لنا ان نغرف من ثروتها الغنية بالقيم الانسانية، ومنها ميثاق ميثاق مبادئ المنتدى الاجتماعي العالمي والصادر عام 2001 في   بورتو اليجري:  حيث اكد على ان المنتدى الاجتماعي العالمي مكان التقاء مفتوح:

  • للتفكير المتفاعل, والحوار الديموقراطى للافكار.
  •  لصياغة المقترحات, والتبادل الحر للخبرات
  •  لعقد الصلات من اجل النشاط المؤثر.
  • للكفاح مكن اجل عالم اكثر عدلا
  •  لاقامة علاقات مثمرة بين الانسان والانسان, وبينه وبين الأرض.
  • للكفاح ضد الفقر والعازة والجوع.
  • للقضاء على الامية والتخلف.
  • للمعالجة الصحية وتوفير الطبابة المجانية.
  • للترويج للثقافة الانسانية، مع احترام الخصوصيات الثقافية.

وانطلاقا من هذه التجربة الملهمة، والتي عاينها العراقيون، خلال مشاكاتهم في فعاليات المنتدى الاجتماعي العالمي، فقد خلصوا على عدد من النقاط منها:-

  1. يؤمن المشاركون في هذا المنتدى بان العراق دولة مدنية ديمقراطية اتحادية لا تمييز فيها حسب الجنس او اللون او الدين او العرق او القومية.
  2. نؤمن بالخيار اللاعنفي كخيار وحيد للإصلاح والتغيير والتعبير ويدافعون عنه بكل ما اتو من اساليب النضال اللاعنفي  امام اي محاولات لتمييعه أو مصادرته  أو تغييبه.
  3. يلتزم المنتدى الاجتماعي العراقي بالتعاون والعمل الطوعي، ورفض مبدأ التنظيم الباذخ لمثل هذه المناسبات والصرف غير المبرر وصرف المبالغ المالية مقابل أي مشاركة .
  4. المجتمع المدني شريك أساسي وليس ثانوي في بناء عراق ديمقراطي، خال من الاحتلال أو الدكتاتورية، كما وان للأفراد والحركات الاجتماعية الحق في المطالبة بالوسائل اللاعنفية بالإصلاح والتغيير.
  5. المجتمع المدني لنا هو كل الأفراد والمؤسسات / الفعاليات / المنظمات  التي تعمل بالصيغ اللاعنفية على مساعدة الفئات المحتاجة ومكافحة الفساد ونشر مفاهيم حقوق الانسان والدفاع عنها، وتكون هي نفسها منزهة عن الفساد أو العنف او الطائفية وتعتمد العمل الطوعي والعمل غير الربحي والمبني على اساس تقديم الخدمة والمساعدة باقل كلف ممكنة .
  6. الحركات الاجتماعية العراقية هي التجمعات المدنية البعيدة عن التمييز الديني أو العرقي أو حسب الجنس والتي  تناضل بالأساليب اللاعنفية من اجل الإصلاح والعدالة الاجتماعية، ومهما اختلفت أشكالها ومسمياتها سواء تلك التي تعتمد العمل النطي مثل التجمعات والمسيرات او تلك التي تسخر تكنلوجيا المعلومات لغاياتها النبيلة ، مثل تجمعات الشبكات الاجتماعية عبر الشبكة المعلوماتية.
  1. أهداف المنتدى  

أ‌-       ايجاد فضاء حر مفتوح لمناصرة مشروع الدولة المدنية الديمقراطية والمبنية على اسس احترام الحريات الفردية وتطبيق العدالة الاجتماعية.

ب‌-   تناول الواقع العام و تطوراته من حيث الجانب السياسي والاجتماعي و الاقتصادي.

ت‌-   مناقشة واقع ودور المجتمع المدني والحركات الاجتماعية في العراق وكيفية تفعيل دورها من اجل بناء ديمقراطية حقيقية.

ث‌-   مناقشة إعادة دور المجتمع الدولي المتوازن في دعم  قضايا العراق العادلة ، وكذلك دعم الحراك الاجتماعي  في العراق.

  1. خارطة طريق للمنتدى :

أ‌-       عقد جلسات نقاش الميثاق و المبادئ الأساسية ، توسيع النقاش ليشمل اكبر عدد من الشبكات والمنظمات والحركات الاجتماعية والأفراد الذين يشاركون قيم ومبادئ المنتدى.

ب‌-   تعبئة الموارد البشرية والمالية لتنفيذ الانشطة التالية :

  1. منتدى لاعنف الثاني – منتدى موضوعاتي يعقد في جنوب العراق اكتوبر 2012
  2. عقد جلسة المنتدى الاجتماعي العراقي في تونس ضمن اعمال منتدى المغرب والمشرق – تموز 2012

وصولا الى عقد اعمال المنتدى في بغداد عام 2013 بحدود شهر اكتوبر.

  1. 3.     آلية وسبل العمل :

اولاً : اللجنة التحضيرية للمنتدى الاجتماعي العراقي

أ‌-       تتشكل لجنة تحضيرية عراقية وتسمى ” اللجنة التحضيرية للمنتدى الاجتماعي العراقي” ،وقد يشار لها لاحقا (اللجنة التحضيرية) وتكون مفتوحة وتضم منظمات وأشخاص مهتمين عملوا ويعملون لإنجاح المنتدى الاجتماعي العراقي. تأخذ اللجنة قراراتها بالأساس بالتوافق وان تطلب الامر التصويت بالأغلبية. من حق اللجنة تشكيل لجان وفرق عمل فرعية وحسب الحاجة.

ب‌-   تعقد اللجنة التحضيرية للمنتدى الاجتماعي العراقي اجتماعاتها في بغداد او عبر برنامج سكايب وبشكل دوري.

ت‌-   تمارس اللجنة التحضيرية المهام التالية :

  1.  مناقشة وإتمام ميثاق المنتدى وتعديله بما يتلاءم والمبادئ اعلاه  .
  2. اختيار مكان المنتدى وتنظيم الاقامة والتنقل وغيرها.
  3. التعبئة المالية والبشرية للمنتدى .
  4.  وضع اليات التسجيل للأنشطة وللمشاركة وصياغة منهاج المنتدى
  5. متابعة الاتصال مع الاعلام وصياغة البيانات والتصريحات الخاصة بالمنتدى وتشرف على توثيق اعمال المنتدى وإدارة الموقع الالكتروني.
  6. ايكال المهام والإشراف على عمل سكرتارية المنتدى والسكرتير
  7. متابعة وتوجيه فريق عمل مارثون بغداد.
  8. تتولى الاتصال والتنسيق والعمل المشترك مع فريق التضامن الدولي
  9. تتولى الاتصال والتنسيق مع الجهات الحكومية العراقية

ثانياً : سكرتارية المنتدى

أ‌-       تستضيف منظمة من اللجنة التحضيرية  مقر سكرتارية المنتدى الاجتماعي العراقي على ان يكون مقرها في بغداد.

ب‌-   تقوم اللجنة التحضيرية بترشيح منسقاً للمنتدى وتساهم منظمات اللجنة والحشد الدولي في تغطية تكاليف السكرتارية.

ت‌-   تقوم السكرتارية بمتابعة وتنفيذ المهام الموكلة من اللجنة التحضيرية وتقدم تقاريرها الدورية للجنة

ث‌-   المنسق مسائل ومحاسب اما اللجنة عن انجاز العمل ومتابعة سير التحضيرات بالوجه الامثل.

ثالثاً : مساهمة و حشد الدوليون  في المنتدى ” فريق التضامن الدولي”

أ‌-       تتولى المبادرة (ICSSI)وغيرها من المنظمات والشبكات التي لها دور في المنتدى الاجتماعي العالمي وحضور دولي مهم للتضامن مع العراق ،بتشكيل فريق تضامن دولي مع المنتدى الاجتماعي العراقي

ب‌-   يعمل الفريق على  التالي :-

1)           المساهمة في الاعداد للمنتدى من ناحية المحتوى و الامور الفنية المتعلقة بالتسجيل اون لاين وغيرها

2)           يقومون بتقديم مقترحاتهم ومناقشتها ضمن اجتماعات مشتركة مع اللجنة التحضيرية.

3)           دعوة الأعضاء والشركاء الدوليين وترتيب سفرهم من والى العراق

4)           يختار الفريق منسق له.

لإرسال ملاحظاتكم اكتبوا على البريد الالكتروني:
info@iraqsf.org

Permanent link to this article: http://iraqsf.org/?page_id=233