Author: fatima alwardi

سلاحك عقلك، حملة يطلقها متطوعي منتديات السلام في الانبار  

لا تكاد تخلو مناسبة في حياة العراقيون بدون إطلاق عيارات نارية سواء كان بحدث سعيد او حتى حزن على فقدان حبيب ويصل الامر في بعض الأحيان باستخدام الأسلحة الخفيفة والمتوسطة لتخلف الكثير من الضحايا، حيث بات الاطلاق الناري تقليدا شعبيا لا يمكن الاستغناء عنه في جميع المناسبات، رغم تسببه بمقتل العشرات سنويا ليتغلب رصاص الاحتفالات على قانون الدولة.

أطلقت منتديات السلام في الانبار حملة توعية تهدف إلى منع الرمي العشوائي، وذلك بالتزامن مع بدء مباريات المنتخب الوطني ضمن بطولة كأس آسيا 2019. وقد شارك في الحملة كل من منتدى السلام في الرمادي ومنتدى السلام في الفلوجة، حيث تم توزيع بروشورات للتوعية والتثقيف في المقاهي والشوارع والأسواق في مناطق مختلفة من الانبار. فبعد كل مناسبة او بطولة لكرة القدم يبدأ الرمي العشوائي مما يسبب حالة من الذعر لدى المواطنين وبالوقت نفسه يشكل خطراً على حياة الأخرين، حيث وجد المتطوعين من منتدى السلام في الرمادي والفلوجة لزاما عليهم القيام بحملة تهدف من التقليل من هذه الظاهرة والتعريف بالمخاطر والتشجيع على الاحتفال بطريقة حضارية من أجل مدينة خالية من العنف والاحزان.

الحملة انطلقت في مدينة الرمادي وتضمنت توزيع بروشورات تحتوي على عبارات تنبذ العنف وتهدف الى التشجيع على الاحتفال السلمي بفوز المنتخب العراقي. وتحت عنوان سلاحك عقلك انتشر المتطوعين من المنتدى السلام في الرمادي على المناطق وهم يهدفون على توعية وتثقيف المواطنين بعدم استخدام الأسلحة والتبليغ عن المطلقين عن طريق رقم الطوارئ 104 ومراكز الشرطة القريبة، الكثير من المواطنين تفاعلوا مع الحملة وعبروا عن تشجيعهم لمثل هذ الحملات التي تعمل على نشر السلام في الانبار.

كذلك شهدت الفلوجة نفس الحملة حيث قام متطوعي منتدى السلام في الفلوجة بتوزيع بروشورات تحتوي على عبارات تنبذ وتجرم ظاهرة “الرمي العشوائي”، حي شهد المتطوعين تفاعل المواطنين وأشادتهم بهذه المبادرة وكان للقوات الأمنية دور مهم في دعم هذه المبادرة، الحملات لم تقتصر فقط على شوارع الفلوجة والرمادي بل قام المتطوعين بتجمع في كلية المعارف لمشاهدة لعبة المنتخب العراقي ضمن بطولة كأس اسيا والاحتفال مع الجماهير بشكل سلمي اثناء فوز المنتخب العراقي مع اليمن.

من الجدير بالذكر ان منتديات السلام مستمرة بالحملات الهادفة الى بناء السلام في الانبار وان هذه المنتديات تعمل بالتعاون مع المنتدى الاجتماعي العراقي ومركز المعلومة ومبادرة التضامن مع اجل المجتمع ومنظمة جسر الى بدعم وتمويل من مشروع فاي، وان المتطوعين مستمرين بحملتهم حول الاطلاقات النارية العشوائية وتوعية الجمهور بعدم استخدام السلاح في المناسبات حتى تكون سماء الانبار خالية من الرصاص.

المنتدى الاجتماعي العراقي

منتدى السلام في هيت، يقيم فعاليات موسمه الثاني

انطلقت فعاليات الموسم الثاني لمنتدى السلام في هيت بتاريخ 31 كانون الأول 2018 بمشاركة واسعة لمجتمع مدينة هيت، حيث تضمنت فعاليات الموسم ورش وندوات متنوعة جميعها تصب في مسارات عمل المنتدى الثلاث (بناء السلام، لا عنف، البيئة والمياه). وشهد اليوم الأول من الفعاليات حضور ممثلي الحكومة المحلية لقضاء هيت، وممثلي عن شعبة البيت الثقافي وكذلك مشاركة الزملاء من المنتدى الاجتماعي العراقي ومبادرة التضامن الذين أثنوا على عمل المنتدى وجهوده في اشاعة ثقافة التشارك والحوار.

وفي حديث عن أهمية فضاء المنتدى في بلورة أنشطته وفعالياته، تحدث الأستاذ سيف طريف نائب رئيس المجلس المحلي لإعلام المنتدى حول الاهداف التي تحاول ترسيخ القيم الديمقراطية في مجتمع المدينة وأضاف: ” نتابع عمل منتدى السلام في هيت منذ الأيام الأولى لتأسيسيه، ولدينا ثقة بالمنظمات والفرق التطوعية المنضوية تحت هذا الفضاء، ونثمن دورهم المميز في اعلاء قيمة العمل التطوعي لمعالجة مجموعة كبيرة من المشكلات التي تواجه مجتمع المدينة، ولعل دورهم الأبرز كان في ترسيخهم للقيم الديمقراطية وتشجيعهم لأهمية الحوار والتشارك”. وأشار الى الثقة الكبيرة بالشباب العاملين في فضاء المنتدى وبفعالياتهم وانشطتهم المتنوعة والهادفة التي لامست أرض والذين أثبتوا امكانية التغيير بالعمل التطوعي النابع من شعورهم بالمسؤولية تجاه مدينتهم في مرحلة ما بعد داعش”

الموسم الثاني لمنتدى هيت للسلام ناقش في ندواته وورشه القضايا المهمة لمجتمع مدينة هيت، و ركزت على جوانب مهمة منها، وإمكانية حلولها، فمن مخاطر بناء السدود وتأثيرها على التنوع الاحيائي والبيئي و التي قدمها فريق حماة الفرات إلى ادوات الرياضة في التأثير الاجتماعي، وحملة يلا نشارك للحوار وهيت خضراء والعمل على سبل تطويرها واستثمار الايجابيات، وتم التطرق الى افاق تطور منتدى السلام في هيت، كما وأقيمت محاضرة عن العمق التاريخي لمدينة هيت والناصرية ودورها في تعزيز التماسك الاجتماعي والتعايش السلمي لمسنا جدية مسارات عمل المنتدى ودورهم في طرح المواضيع بحيادية تبحث عن حلول ناجحة يساهم فيها الجميع. وفي ختام فعاليات اليوم الأول تحدث القائمين على منتدى هيت للسلام عن طموحات المنتدى في المشاركة الواسعة للمنظمات ضمن فضاء المنتدى وكذلك مساهمة أوسع في تشخيص المشاكل ووضع الحلول والعمل عليها”.

شهد اليوم الثاني للمنتدى حفلاً ختامياً على حدائق متنزهات الأرض السعيدة وشارك فيه مجموعة من الشعراء والفنانين والموسيقيين والزملاء في منتدى السلام في الفلوجة والرمادي، وشهد اقبالاً مميزاً للعوائل. إذ تضمن الحفل كلمات للمنتدى الاجتماعي العراقي ومبادرة التضامن ومنتدى السلام في الفلوجة والرمادي، وكذلك مجموعة من الوصلات الشعرية والغنائية التي أكدت على أهمية السلام وتعزيز التماسك لمجتمع مدينة هيت والمحافظة. وتحدث الزميل محمود الهيتي سكرتير منتدى السلام في هيت عن فضاء المنتدى ودوره في بناء أنشطة وفعاليات تصب في بناء السلام وتعزيز التماسك الاجتماعي ” هذه الفعاليات جاءت لتؤكد على دور فضاء المنتدى في تعزيز التماسك وحماية البيئة والتأكيد على أهمية النضال اللاعنفي لمجتمع مدينتنا في مرحلة ما بعد داعش”. وأضاف ” نتطلع في السنة القادمة مشاركة أوسع لمنظمات المجتمع المدني والفرق التطوعية في فضاء المنتدى والعمل وفق ميثاق المنتدى للمساهمة بدرجة كبيرة في تشخيص القضايا التي نواجهها ووضع الحلول لها، وكذلك لدعم الحركة الاجتماعية والمدنية في المحافظة”.

من الجدير ذكره ان منتدى السلام في هيت يقيم فعالياته للسنة الثانية على التوالي، وهذه الأنشطة تأتي ضمن تعاون مستمر مع المنتدى الاجتماعي العراقي ومركز معلومة للبحث والتطوير ومبادرة التضامن مع المجتمع المدني في العراق ومنظمة جسر الى الايطالية وبدعم وتمويل من قبل مؤسسة فاي السويسرية، وانه كان من المقرر إقامة ماراثون رياضي لكن تم الغائه من قبل جهات امنية والشباب الى الان وبجهود تطوعية يسعون لإقامته ورفع شعار عراق اخر ممكن.

منتدى السلام في هيت

مهرجان انا أحب ميسان، للسنة الثانية على التوالي

منتدى ميسان الاجتماعي اقام فعاليات مهرجان انا أحب ميسان في ليلة رأس سنة 2019، والذي اعتبر أبرز حدث مدني داخل مدينة العمارة لما تضمنه من فقرات متنوعة من مسرحيات وغناء وشعر وقصص نجاح ومواهب شبابية أخرى وسط حضور جماهيري كبير من العوائل.

تميز مهرجان انا أحب ميسان بالطابع الفلكلوري التراثي من حيث التصاميم والديكورات المختلفة في المهرجان الذي يعتلي خلفية المسرح وتصميم مصغر للمضيف الميساني مما أعطى انطباع لدى الجماهير بالاهتمام بالموروث الحضاري الميساني، ومن اجل ميسان اخرى وابراز معالم الدولة المدنية في مدينة العمارة التي تحتضن الكثير من الطوائف المختلفة والذين جمعهم هذا الحدث لإبراز صورة جميلة للتعايش السلمي وتعزيز التماسك الاجتماعي في المدينة.

لقد ركز المهرجان على مجمل من القضايا في العمارة، من اهمها تشجيع المنتوج المحلي الذي تمثل بمسرحية كوميدية تحت عنوان “رأس البصل”، إضافة الى مشكلة تقبل وجهات النظر والآراء وتقبلها بصورة لا عنفيه وتم ذلك عن طريق مسرحية صامتة، والعمل على تشجيع المواهب وابراز قدراتهم امام المجتمع. ومن جهة اخرى كان للمساحة المفتوحة دور كبير في نجاح الكرنفال من حيث نوعية العروض والمواهب التي تم استعراضها والتي تمثلت بمعرض للوحات الفنية التي عبرت عن التراث الميساني والاهوار، وتم تخصيص مساحة للموهوبين من الاطفال والشباب وعرض لوحاتهم الفنية. وكان للصناعات اليدوية زاوية مخصصة ضمن المساحة المفتوحة والتي شملت على أكثر من كشك من مجموعة من الفتيات والشبان الموهوبين، إضافة الى معرض للكتب الثقافية المتنوعة.

المهرجان شهد مشاركات واسعة ضمن الساحة المفتوحة والتي احتضنت الفرق التطوعية والمنظمات المختلفة إضافة الى مشاركة جمعية حماة دجلة ومركز مشحوفنا. وأبرز عوامل النجاح كان عن طريق مشاركة العنصر النسوي ضمن متطوعي الكرنفال والتي كانت نسبة مشاركتهم 50% من عدد المتطوعين وهذا عن طريق احساسهم بالبيئة الآمنة التي وفرها منتدى ميسان الاجتماعي.

من الجدير ذكره ان مثل هذه الأنشطة تأتي ضمن تعاون مستمر مع المنتدى الاجتماعي العراقي ومركز معلومة للبحث والتطوير ومبادرة التضامن مع المجتمع المدني في العراق ومنظمة جسر الى الايطالية وبدعم وتمويل من قبل مؤسسة فاي السويسرية، وان منتدى ميسان الاجتماعي يقيم مهرجان انا أحب ميسان للسنة الثانية بعد الكثير من التحديات مع الحكومة المحلية التي منعت قيام بعض فقرات المهرجان وتعذر بعض الفرق المنضوية تحت منتدى ميسان الاجتماعي من المشاركة في الكرنفال لكن بجهود المتطوعين الذين كان لهم كل الفضل في إنجاح انا احب ميسان ورفع شعار عراق اخر ممكن.

 

منتدى ميسان الاجتماعي

مجلس بغداد للتماسك الاجتماعي يقيم اول ورشة مع مسار البيئة والمياه

عقد مجلس بغداد للتماسك الاجتماعي اول ورشة له مع أحد مسارات المنتدى الاجتماعي العراقي، الورشة كانت حول المياه والتلوث البيئي وبالتعاون مع مسار المياه والبيئة، بحضور 15 متدرب من أعضاء مجلس بغداد وممثلين عن مسار المياه وجمعية حماة نهر دجلة، يوم السبت 12 كانون الثاني في مقر المنتدى الاجتماعي العراقي.

انقسمت الورشة الى خمسة أجزاء، شمل الجزء الأول منها التعريف عن مسار المياه والبيئة، ودوره ضمن فضاء المنتدى وماهي القضايا التي يعمل عليها المسار، حيث اطلع أعضاء المجلس على اهم إنجازاته وبالتالي أصبح لأعضاء المجلس رؤية واضحة عن المسار وكيفية عمله. اما الجزء الثاني فقد تضمن نبذه عن التلوث وتم التركيز على تلوث المياه والبيئة بصورة خاصة، حيث شارك متحدثي حماة دجلة خبراتهم في مجال التلوث لإيصال الخلفية المناسبة لأعضاء المجلس في هذا المجال مما يمكنهم من المدافعة في القضايا التي تخص البيئة.

فيما ناقش الجزء الثالث من الورشة المعاناة الكبيرة لنهر دجلة داخل مدينة بغداد، وتم التطرق حول بحث تلوث نهر دجلة في بغداد والمعد من قبل جمعية حماة دجلة، تنوعت المداخلات اثناء الجلسة حول اهم أسباب تلوث نهر دجلة وماهي الحلول البديلة والتي من الممكن استخدامها للحد من ظاهرة تلوث نهر دجلة. استكمل الجزء الرابع من الجلسة حديثة حول التحركات القانونية والتي يوصي بها المسار، حيث اطلع أعضاء المجلس على اهم المواد القانونية والدستورية الخاصة بحماية البيئة والمياه والتي من الممكن الاستفادة منها في حملات المدافعة والضغط على الحكومات المحلية في تنفيذ توصيات المسار.

الجزء الخامس والأخير للجلسة تضمن مجموعة من المخرجات والتوصيات المقترحة من قبل مسار المياه والبيئة، وتم الاتفاق على اهم الخطوات القادمة، منها عقد جلسات مستمرة لوضع الخطة الكاملة للتحرك باتجاه الحد من ظاهرة تلوث نهر دجلة في بغداد. الجلسة اختتمت بترشيح بعض أسماء أصحاب القرار لمقابلتهم ومناقشة توصيات المسار معهم والاتفاق على قاعدة مشتركة للعمل عليها بخصوص تلوث نهر دجلة في بغداد.

من الجدير بالذكر ان مجلس بغداد للتماسك الاجتماعي هو أحد المجالس التي تعمل في 4 محافظات من العراق (السليمانية-بغداد-الفلوجة-ميسان)، ويعمل بالتعاون مع مركز المعلومة للبحث والتطوير ضمن إطار المنتدى الاجتماعي العراقي وبدعم من قبل مشروع الاتحاد الاوربي. وان المجلس يهدف الى تحقيق توصيات المسارات المنضوية تحت مظلة المنتدى الاجتماعي العراقي ووضع حلول والعمل عليها باشراك الأشخاص المؤثرين وتفعيل دورهم في عملية صنع القرار ومثلث التغيير.

منتدى انا أحب ذي قار يختتم موسمه الثالث في الناصرية

على مدى ثلاث اعوام ومنتدى انا أحب ذي قار يعمل من اجل زرع قيم الحرية والعدالة الاجتماعية ومن اجل عراق اخر ممكن، ثلاث اعوام ومتطوعي منتدى انا أحب ذي قار يعملون بجهد كبير من اجل قضاياهم الاجتماعية وفي ختام كل عام يحتفلون بمدينتهم التي تزخر بالحضارة والتراث والفن والادب.

احتضنت مدينة الجبايش ماراثون اهوارنا تراث عالمي والذي كان أولى فعاليات موسم منتدى انا أحب ذي قار، ففي صباح يوم 19 كانون الأول 2018 شهد سكان الجبايش انطلاق ماراثون للدراجات الهوائية وبمشاركة من السكان المحليين ومن خارج المدينة وبالتعاون مع جمعية حماة دجلة، الماراثون هدف الى تسليط الضوء على مناطق الاهوار وسوء اوضاع سكانها والمطالبة بضرورة وضع خطة ادارة مستدامة من قبل الحكومة العراقية لضمان بقاءها ضمن لائحة التراث العالمي. الماراثون جزء من فعاليات حملة اهوارنا تراث عالمي التي انطلقت قبل عام واستمرت بنشاطها حتى اليوم.

المحطة الثانية من فعاليات منتدى انا أحب ذي قار كانت في متحف الناصرية الحضاري وبتاريخ 20 كانون الاول. تم توجيه دعوة عامة من المنتدى لزيارة المتحف بهدف تعريف الناس بأهميته من خلال التعرف على ما يحتويه من موجودات اثرية لمختلف الحضارات التي سكنت المنطقة قبل ما يقارب 4600 ق.م . وتم عرض القصص القديمة للحضارات المختلفة على الحضور، وشهدت هذه الزيارة تفاعلا كبيرا بين الحضور من داخل وخارج المدينة الذين أبدوا دهشتهم بحضارات العراق. وكذلك شهدت الفعالية مشاركة عدد كبير من المهمتين في مجال التاريخ والاثار. حيث جرى التنسيق مع العديد من المدارس في مدينة الناصرية للمشاركة وتميزت الفعالية بتنسيق وتعاون كبير من قبل ادارة متحف الناصرية الحضاري ومفتشية اثار ذي قار وشرطة حماية الاثار.

وتحت شعار اهوارنا تراث عالمي، اقام منتدى انا أحب ذي قار كرنفاله السنوي الثالث والذي حمل عنوان “انا أحب ذي قار” وذلك على حدائق بهو بلدية الناصرية بتاريخ 21 كانون الأول 2018، الكرنفال هو أحد فعاليات المنتدى والتي تقام للسنة الثالثة على التوالي. والذي تميز بمشاركة كبيرة من قبل منظمات المجتمع المدني والفرق التطوعية وبمشاركة شركات من القطاع العام من خلال فروعهم في المحافظة، حيث زينت هذه المشاركات فعاليات الساحة المفتوحة للكرنفال بالإضافة الى الاكشاك والمعارض الفنية لعدد كبير من اصحاب المواهب الفنية في المحافظة الذين يعانون كباقي القطاعات من اهمال كبير. المساحة المفتوحة التي حرص كرنفال انا أحب ذي قار على تنظيمها كانت بمثابة تعبير حقيقي لما تحويه مدينة ذي قار من المواهب المختلفة والابداع الحقيقي والتي حيث حضت باهتمام كبير من قبل ضيوف الكرنفال الذين اكتظت بهم حدائق بهو البلدية.

وكباقي المواسم الاخرى تميزت فعاليات المسرح بالتنوع والابداع فالموسيقى والشعر حاضران في الكرنفال وبمشاركة متميزة من قبل فريق فنون السلام من بغداد وهو احد الفرق التي تأسست تحت مضلة المنتدى الاجتماعي العراقي، كما وتم تقديم مسرحية ( ناي ) التي عبرت عما يعانيه سكان الاهوار بسبب اهمال الحكومات المتعاقبة لهم . واختتمت فعاليات المسرح بفقرة خاصة بالمرأة والطفل وفعاليات تفاعلية اخرى نالت استحسان الجمهور الذي تفاعل مع الحدث بشكل رائع مؤكدا على اهمية التجربة التي يعمل عليها منتدى انا أحب ذي قار في زرع قيم الحرية والعدالة الاجتماعية.

وتأتي هذه الانشطة ضمن تعاون مستمر مع المنتدى الاجتماعي العراقي ومركز معلومة للبحث والتطوير ومبادرة التضامن مع المجتمع المدني في العراق ومنظمة جسر الى الايطالية وبدعم وتمويل من قبل مؤسسة فاي السويسرية، وان منتدى انا أحب ذي قار مستمر بعملة في الحفاظ على الاهوار والتراث ومن اجل عراق اخر ممكن.

منتدى بابيليا الاجتماعي يقيم مهرجانه الأول، مهرجان بابل السلام

اقام منتدى بابيليا الاجتماعي يوم الجمعة المصادف 21 كانون الأول 2018 مهرجانه الأول والذي حمل عنوان بابل السلام، بحضور جماهيري واسع على ارض منتجع بابل السياحي، حيث سعى الشباب المتطوعين من منتدى بابل الى تعزيز السلام من خلال فقراته المختلفة.

تضمن المهرجان فقرات المسرح المختلفة التي تنوعت ما بين الموسيقى والشعر والعروض المسرحية، حيث قدم فريق فنون السلام من بغداد والذي تأسس تحت مضلة المنتدى الاجتماعي العراقي عروضاَ موسيقية جميلة حملت بين طياتها موسيقى تراثية تفاعل الجمهور معها بشكل كبير، إضافة الى عروض شعرية مختلفة لشباب موهوبين قدموا ابيات شعرية عبرت عن السلام والتضامن. كما وشملت فقرات المسرح الى عروض مسرحية قصيرة، حيث تميزت مسرحية (قوة الخشب) والتي عبرت عن مبدأ التضامن والسلم بين أبناء الشعب العراقي وقوتهم.

شملت المساحة المفتوحة للمهرجان الكثير من الاكشاك المتنوعة لمجموعة من الفرق التطوعية ومنظمات المجتمع المدني، حيث تواجدت كل من شبكة تثقيف الاقران Y-Peer وتجمع طلبة طب العراق IFMSA-Iraq وتناولوا التوعية حول مرض الايدز وقياس الضغط مجاناً. اما فريق التراث الذي هو أحد تشكيلات منتدى بابيليا الاجتماعي اخذ على عاتقه التعريف والتوعية عن التراث البابلي بالقراءة والكتابة المسمارية دعماً لحضارة بابل، اما الفن والرسم فقد كان حاضرا في مهرجان بابل السلام حيث قدمت الرسامة زهراء الكندي والرسام يونس النجفي معرضا للوحات الفنية المتنوعة التي جسدت الفن والتراث والثقافة.

المهرجان حضره جمهور من مختلف فئات المجتمع البابلي الذين احتفلوا بالسلام، كما تمت دعوة عدد من الاطفال الايتام وتم توزيع البالونات إضافة الى فعاليات أخرى عمل المتطوعين عليها كالرسم على الوجه واليد وجدار الامنيات والطبع على القماش.

 

ان مهرجان بابل السلام هو أحد فعاليات منتدى بابيليا الاجتماعي والذي أقيم للسنة الأولى وبالتعاون مع المنتدى الاجتماعي العراقي ومركز معلومة للبحث والتطوير ومبادرة التضامن مع المجتمع المدني في العراق ومنظمة جسر الى الايطالية وبدعم وتمويل من قبل مؤسسة فاي السويسرية.

 

منتدى بابيليا الاجتماعي

فعاليات الموسم الثاني لمنتدى النجف الاجتماعي

 لأول مرة في النجف الأشرف ,اقام منتدى النجف الاجتماعي فعاليات موسمه الثاني التي ابتدأت بالورش والندوات والجلسات الحوارية ذاتية التنظيم لأكثر من 14 ورشة وجلسة حوارية في قاعات اتحاد الادباء والكتاب بتاريخ 28 كانون الأول  2018 في النجف وقسمت الى قسمين كل قسم مدته ساعتين، وتلاها في اليوم الثاني حفلا كبيرا تضمن عروض مسرحيات وموسيقى وأيضا الرسم الحر للأطفال ورسما مباشرا اذ أثر النقاش في هذه الندوات العشرات من الأساتذة والأكاديميين والنشطاء والمختصين من قبل المتضامنين الذين قدموا رسائل الدعم والمساندة والرغبة بالعمل المشترك.

تضمن اليوم الأول من فعاليات منتدى النجف بموسمه الثاني النقاش في مستقبل العمل النقابي وواقع الحريات النقابية (اتحاد العمال في العراق) وتم تبادل الآراء حول قانون الضمان الاجتماعي بما يضمن حقوق العمال، ومتابعة تطبيق انفاذ القوانين الخاصة بهم وتعديله، وبالحديث عن المستقبل ناقشت (منظمة التطوير التربوي) سبل تطوير المنظومة القانونية بما يخدم المصلحة الوطنية كما تم البحث في فلسفة التعليم مع عدد من التدريسيين والمعلمين والمحامين وما تأثير المدارس الأهلية وأهمية تصحيح مسار التربية خدمة للتلميذ ، فيما تم التطرق لقضية مناهضة العنف ضد المرأة واعتبارها الأداة الحقيقة لتحقيق نجاح المجتمع لأنها مصدر السعادة وهي نصف المجتمع والتي اقامتها (رابطة المرأة العراقية).

وعلى الصعيد البيئي امتد الحوار حول حماية البيئة والمياه وشحتها، حيث قدم نشطاء من المنتديات المحلية نماذج لنشاط المجتمع المدني لحماية الانهار من التلوث، وتم التحدث حول واقع الزراعة بين تحديات شحة المياه وحاجة الاستهلاك المحلي وحاورهم (فريق كلنا مواطنون ومؤسسة النور للثقافة والفنون).

وعن التعايش السلمي قدمت (منظمة طوى للتنمية وحقوق الانسان)جلسة حوارية تحدثت حول أهمية تقبل الآخر والتعايش معه وتم التطرق الى أهمية الحفاظ على تراث الأقليات وآثارها الموجودة داخل محافظة النجف , كما تم تنظيم جلسة بعنوان ” حرية التعبير عند المجتمع ” ناقشت حق التظاهر السلمي  واهمية التعبير عند الشباب أقامها( فريق فكر بغيرك) وامتد النقاش ليشمل في قاعة اخرى توضيح صورة مهمة لـ( مركز المرايا للدراسات والاعلام) وهي ان الشباب لهم الأهمية الكبيرة في آلية التزامهم الأخلاقي في مواقع التواصل الاجتماعي، كذلك استعراض دور المسرح  في اشاعة قيم السلام وكيفية آلية الإخراج المسرحي المدرسي واهميته للمجتمع حاضر فيها عدد من فناني (رابطة عيون الفن الثقافية).

اما موضوعة الحريات الطلابية فقد ناقش ( اتحاد الطلبة) واقع المدافعين عن حقوق الانسان اليوم في العراق والتطرق الى أهمية الطلبة في حل المشاكل ووضع النقاط على الحروف متخذين من واقعهم انطلاق لرفض حال اليأس ووضع لمساتهم عين الصواب وتم مناقشة بناء الانسان من خلال بناء ذاته حيث قدم أكثر من مدرب تنمية بشرية تدريبا حول أهمية بناء الذات (مركز المستقبل للتدريب والتطوير) وتم مناقشة الوعي السياسي بين الديمقراطية والإسلام وما اعطى للموضوعة أهميتها من قبل( وكالة نكون الإخبارية) ,وكذلك تم التطرق الى دور مؤسسات المجتمع المدني وترسيخ مفهوم الامن المجتمعي وتم التحدث حول تغيير قانون الانتخابات واهم التحديات التي تواجهها والتي اقامتها( مؤسسة مفتاح الفرح الإنسانية) .

كل هذه الحواريات تنوعت في 13 جلسة شهدها الموسم الثاني من مهرجان منتدى النجف الاجتماعي، وقام بالإشراف على تنظيمها عددا من المنظمات المنخرطة ضمن حركة المنتدى. فيما امتد الموسم ليشهد تجمعات للمسارات المختلفة في يوم واحد، وتلاه يوم الختام يوم 29 كانون الأول مهرجان المنتدى الذي احتضن فعاليات متنوعة، بين الموسيقى والفن الى الشعر والقصائد الشعرية وتم عرض مجموعة من الفقرات المسرحية التي تنوعت بين الكوميديا والدراما بمشاركة فريق (أحلام من أرض الواقع، وشمل المهرجان رسم مباشر للفنانة الشابة استبرق هندو وختام المهرجان بدأ فريق (فنون السلام) التابع للمنتدى الاجتماعي العراقي من بغداد بعزف العديد من المقطوعات الموسيقية المختلفة التي نالت فرح الحاضرين. وعلى هامش المهرجان وليومين أقيم أكثر من (كشك وبازار) ومعارض للكتب والصور والفنون التشكيلية التي تضمنت العديد من صور الطبيعة وتصوير لمعاناة العراق والمواطن العراقي، وحتى الأطفال كان لهم دور في المهرجان حيث تم تخصي مساحة من الرسم الحر لهم واختيار وتقديم الهدايا لهم.

من الجدير بالذكر ان منتدى النجف الاجتماعي يقيم موسمه الثاني وللسنة الثانية، حيث تأتي هذه الانشطة ضمن تعاون مستمر مع المنتدى الاجتماعي العراقي ومركز معلومة للبحث والتطوير ومبادرة التضامن مع المجتمع المدني في العراق ومنظمة جسر الى الايطالية وبدعم وتمويل من قبل مؤسسة فاي السويسرية.

 

منتدى النجف الاجتماعي

عمل وتثبيت القطع الارشادية ضمن حملة انقاذ نهر الخريسان

في ظل الوضع الاقتصادي المنهار نتيجة محاربة الإرهاب والفساد المالي المستشري في عموم مفاصل الدولة بشكل عام وانعكاساته السلبية على الوضع البيئي والصحي بشكل خاص والذي بات بشكل مقلق من خلال تلوث الأنهار وعجز الحكومة المحلية من وضع حلول لهذه المشكلة أصبح لزاما على منتدى ديالى الاجتماعي التحرك بكافة الاتجاهات للحد من هذا التلوث.

بعد ملاحظة حالة تلوث نهر خريسان من قبل فريق منتدى ديالى التطوعي وطرحها خلال احد الاجتماعات ,تم تشكيل فريق عمل  لدراسة آلية التدخل الاعلامي والميداني للحد من هذا التلوث وتم تحديد لقاء عاجل لاستعراض الآراء والخطط واختيار الأفضل منها لتكون منهاج للعمل وقد استقرت الآراء على عمل قطع ارشادية لنشرها على ضفاف النهر لتوعية الناس على مخاطر رمي الأوساخ والنفايات في نهر خريسان على ان تكون القطعة من الحديد بقياسات ( 80 x 60 ) وترتكز على مسندين وتثبت في الارض بواسطة مادة الاسمنت لتدوم اطول وقت ممكن وتغلف بمطبوعات  ( فلكس ) وفق قياساتها . وتم توزيع المهام الخاصة على افراد الفريق، حيث اتفق الفريق على اختيار الحدادين من عدة مناطق بأجود عمل وبأقل تكاليف وعمل نموذج قبل المباشرة لعمل(30) قطعة كمرحلة اولى وعرض النموذج على افراد الفريق للموافقة علية والمباشرة بالعمل لا كمال العدد المطلوب، ومن جهة أخرى تم طباعة العبارات الارشادية وتثبيتها على القطع الحديدية وتحديد الاماكن التي سيتم تثبيتها على ضفاف النهر.

أنطلق الفريق المكلف بالمهمة بتثبيت القطع وارشاد الأهالي الذين رحبوا العمل وأبدوا بتقديم المساعدة والشكر والامتنان للفريق على العمل التطوعي. شرح الفريق للأهالي حقيقة مهمة الفريق ومنتدى ديالى حول الآثار الصحية السلبية المترتبة على تلوث النهر وكذلك حثهم على التثقيف في مجالسهم بهذا الاتجاه وتوعية المجتمع على اهمية المحافظة على نظافة النهر. كما وانطلقت فرق أخرى من المنتدى لحث الحكومة المحلية للتدخل العاجل لتفادي الكوارث الصحية التي ستنتج من هذا التلوث واللقاء بمسؤولين في الجهات المعنية والواعدين خيرا في معالجة الموضوع ضمن امكانياتهم. اما الفريق الأخير فقد انطلق لتنفيذ رسومات في المدارس تحث الطلبة على النظافة ورمي النفايات في أماكنها وأجراء ندوات حوارية مع الأهالي وشرح المخاطر الصحية لتلوث نهر خريسان في بعض المناطق المعنية.

خرج الفريق بنتائج جيدة وان كانت ليست بمستوى طموح الفريق كون مسألة الحد من التلوث ليست عملية سهلة دون مشاركة الحكومة المحلية، نتائج الحملة تتلخص كالاتي: –

1 . تفاعل الناس مع الفريق بشكل جيد، فبعد اطلاعهم على مخاطر التلوث الصحية والبيئية وعدوا بتجميع النفايات والتصرف بها دون رميها في النهر.

2 . من الأمور الملفتة للانتباه مشاركة الاطفال بهذه المهمة وهذا يعتبر هو الانجاز في زراعة بذرة روح المشاركة وحب العمل التطوعي لديهم وبث الشعور بالمسؤولية.

3 . تحرك الجهات الحكومية المعنية منها دائرة بيئة ديالى التي شكلت فرق ولجان لتقصي التجاوزات في بعض المناطق على نهر خريسان واتخذت إجراءات مناسبة في مدينة بعقوبة بحق المتجاوزين.

من الجدير بالذكر ان حملة انقاذ نهر الخريسان والتي ينفذها منتدى ديالى الاجتماعي بالتعاون مع المنتدى الاجتماعي العراقي ومركز المعلومة للبحث والتطوير ومبادرة التضامن مع المجتمع المدني وبدعم وتمويل من مشروع فاي، وان حملة انقاذ نهر الخريسان مستمرة في اكمال نشر القطع الارشادية على طول نهر خريسان وتوعية الاهالي والمتابعة المستمرة للتحرك الحكومي والتنسيق معهم كون الحملة تحتاج الى صرف حاويات للنفايات توزع على ضفاف النهر ليتمكن الناس من رمي نفاياتهم فيها.

منتدى ديالى الاجتماعي

انا أحب ديالى، مهرجان حمل روح المواطنة

لترسيخ مفهوم التعايش السلمي وحب الارض وسط مجتمع ديالى، اقام منتدى ديالى الاجتماعي يوم 28 كانون الأول مهرجانه الأول الذي حمل شعار (المواطنة) في متنزه ونادي الفروسية في بعقوبة-ديالى.

افتتح مهرجان منتدى ديالى الاجتماعي الذي حمل عنوان(انا احب ديالى) مساء يوم الجمعة بكلمة من الزميل علي صاحب منسق المنتدى الاجتماعي العراقي والذي بارك الجهود الكبيرة في إقامة المهرجان ووضح اهداف المنتدى ومساراته ثم تلته فقرات متنوعه احتضنها المهرجان, ففي عروض المسرح شاركت مجموعة من العصافير الصغيرة بأنشودتهم الرائعة ورقصهم المتناسق الجميل والتي بادرت فيها روضة جيل المستقبل الاهلية .وتم تقديم أفكار متنوعة من التمثيل المسرحي التي شملت مسرحية العجائز من كتابة وأداء ( زينب قاسم وبكر قاسم ) دعوا فيها لترك الطائفية والتوحد بين مختلف اطياف المجتمع, و المسرحية الثانية كانت صامتة بعنوان اولاد التقاطع بأداء الممثل المبدع ( حسين مالتوس ) من بابل اوصل فيها معانات الناس في الحياة.كما قدم فريق فنون السلام التابع للمنتدى الاجتماعي العراقي في بغداد عروضا فنية وموسيقية متنوعة ورائعة ادهشت الجمهور الذي تفاعلوا معهم بشكل كبير، ولم يخلو المسرح من الشعر فقد القى عدد من الشعراء قصائد شعرية تحث على الحب والسلام والتعايش.

اما من ناحية احياء المساحة المفتوحة كان هناك معارض فوتوغرافية وفنية متعددة قد يكون أبرزها معرض (خريسان بلا تلوث) والذي وثق في اهداف حملة انقاذ نهر خريسان من التلوث ومسار عملها والتي أطلقها مسبقا منتدى ديالى الاجتماعي، كما وشملت المساحة المفتوحة على عدد من المشاركات التي اختصت بالقضايا المجتمعية والقضايا القانونية والطبية، وكان لحقوق المرأة وجودا في هذه القضايا من حيث الدفاع عنها او بيان حقها بمشاركة الرجل الحياة الاجتماعية.و امتازت المساحة المفتوحة بمشاركة فقرة مميزة من فتيات ديالى من خلال بازار (فن حواء) والذي قدمن فيه أجمل اعمالهن اليدوية التي انفردت بدقة الصنع واللمسات الفنية الرائعة، وللجوانب الترفيهية والديكور زوايا مخصصة ضمن المهرجان، فتراث ديالى الحبيبة تجسد بوجود القهوة العربية والجلسات التراثية إضافة الى ديكورات رائعة والعاب ممتعة وشجرة الامنيات ورأس السنة.

وبكل هذه الاجواء الجميلة المليئة بالثقافة والترفيه والتي عكست أجمل صور المواطنة والتعايش السلمي اختتم مهرجان انا أحب ديالى الذي لاقى نجاحا كبيرا وكان له بصمة في نفوس العديد من الفرق والناشطين والحضور بما فيه من فعاليات توعوية وثقافية وترفيهية وبحضور جماهيري كبير فقد حرص القائمين على تنظيم المهرجان بتقديم الفعاليات النوعية لمواكبة جميع الاذواق والثقافات والاطياف في ديالى ليصبح نقلة نوعية فريدة حصدت اعجاب الحاضرين.

ومن الجدير بالذكر ان مهرجان انا احب ديالى يقيمة منتدى انا ديالى الاجتماعي للسنة الاولى وبمشاركة مع عدد من الفرق التطوعية والمنضمات المجتمعية (منظمة ديالاس الشبابية-فاعل خير زهيرات- فريق نحن ننتج- فريق انتي كدها- فريق صناع الامل التطوعي-فريق شعاع الامل  لمحاربي السرطان فريق الملك APO- مركز السلم المجتمعي) وبالتعاون مع المنتدى الاجتماعي العراقي ومركز معلومة للبحث والتطوير ومبادرة التضامن مع المجتمع المدني في العراق ومنظمة جسر الى الايطالية وبدعم وتمويل من قبل مؤسسة فاي السويسرية، وان التحضير لهذا المهرجان استغرق اكثر من شهر وبجهود تطوعية حيث يتقدم منتدى ديالى بالشكر والتقدير بالدرجة الاولى للمتطوعين الذين قدموا جهودا كبيرة وعمل متفاني لإنجاح هذا الحدث.

 

منتدى ديالى الاجتماعي

 

منتدى تكريت الاجتماعي يقيم مهرجانه الاول بعنوان انا أحب تكريت

اقام منتدى تكريت الاجتماعي يوم السبت 15 كانون الاول 2018 مهرجان انا أحب تكريت الاول على القاعة الملكية دريم لاند في تكريت.وهذا لان المنتدى حريص على دعم المبادرات الشبابية التي تعيد للمناطق المحررة تماسكها المجتمعي ولإعادة بناء السلام ونشر روح التعايش السلمي بين ابناء هذه المناطق،

منتدى تكريت الاجتماعي بدأ مهرجانه الأول الذي حمل عنوان (انا أحب تكريت) في تمام الساعة الثالثة بكلمة ترحيبية للجمهور والحاضرين شملت اهداف المنتدى ونظرته المستقبلية في التغيير، ثم انتقلت فقرات المسرح الى عرض مجموعة من الفرق الموسيقية التي عزفت مقطوعات بين الماضي والحاضر، إضافة الى عروض مسرحية مختلفة عبرت عن واقع المواطنين في ضل الظروف السابقة، وللكوميديا دور في الترفيه عن الجمهور فقد قدمت مجموعة من الشباب عروضا مسرحية اضافت البهجة والسرور لكل المشاهدين.

 

كما وشمل المهرجان على عروض فلكلورية وتراثية قدمت مجموعة من القصص التي اضافت معلومات كثيرة عن تراث تكريت اضافة الى عرض مجموعة من الافلام الوثائقية عن حضارة وتأريخ مدينة تكريت والحديث عن حملة منتدى تكريت في الحفاظ على التراث والأماكن الاثرية في تكريت. وتخللت فقرات المهرجان مشاركات فنية وغنائية ومعرض للرسم التعبيري والزيتي وللصور الفوتوغرافية، واحتضن المهرجان سوق مفتوح لعرض المنتجات المختلفة من الاعمال اليدوية والبضائع ومعرض للكتب الثقافية. واستمر المهرجان بفعاليته حتى الساعة 9 مساءا بتفاعل كبير من الجمهور الذين أبدوا تقديرهم لكل ما قدم وللجهود الكبيرة التي بذلت لإضافة الروح الجميلة الى مدينة تكريت.

اختتم مهرجان انا أحب ذي قار وهو يحمل رسالة تشجيعية لكل المتطوعين في الاستمرار بأعمالهم وعرض نشاطاتهم وجهودهم لخلق مساحة من الفرح والبهجة والسرور لدى الناس وايضا لتوعية المجتمع للحفاظ على الروح المدنية ولتعريف المجتمع بالحملات التي يقوم بها منتدى تكريت الاجتماعي، وان المهرجان سعى لدعم اعمال الفرق التطوعية وخلق جواً تفاعلياً بينهم، خصوصا ان المناطق المحررة عانت كثيراً من الارهاب والتطرف ومحاولات طمس الهوية المدنية لهذه المناطق وعسكرة المجتمعات.

ان مهرجان انا أحب تكريت يقام للسنة الأولى من قبل منتدى تكريت الاجتماعي بمشاركة مجموعة من الفرق التطوعية وبتعاون مستمر مع المنتدى الاجتماعي العراقي ومركز معلومة للبحث والتطوير ومبادرة التضامن مع المجتمع المدني في العراق ومنظمة جسر الى الايطالية وبدعم وتمويل من قبل مؤسسة فاي السويسرية، وان منتدى تكريت الاجتماعي يسعى لترسيخ دعائم ارساء السلام والتعايش السلمي بإقامة نشاطات مدنية وثقافية وفنية وهو مستمر بعملة في الحفاظ على الاهوار والتراث ومن اجل عراق اخر ممكن.