الوسم: نشاطات تضامنية

باكستان – سلام القلوب وتضامن مع الشعب العراقي

المنتدى الاجتماعي العراقي االموسع

مقاطعة بدين – السند – باكستان 17 سبتمبر 2013

اقامت مؤسسة سلام القلوب (PHF) باكستان ، برنامج حواري تضامن مع المنتدى الاجتماعي العراقي. حضر البرنامج حوالي 90 مشاركاً ناقشو اهمية التضامن مع الشعب العراقي ومع نشطاء المنتدى الاجتماعي العراقي وازدانت قاعة الحضور بلافتة كتب فيها  “عراق آخر ممكن مع السلام وحقوق الإنسان والعدالة الاجتماعية “

  Pakistan 04

وقام المجتمعون بتامين اتصال مع اعضاء من اللجنة التحضيرية للمنتدى الاجتماعي العراقي وتبادلوا مع بعضهم البعض  رسائل التضامن. وقام الناشط امتياز حسين بإيصال رسالة مفادها بأن نشطاء المجتمع المدني في باكستان وان منعتهم قلة الامكانية للسفر الى بغداد لكنهم نظموا نشاط تضامنيا لأنهم يحبون ويحترمون شعب عريق مثل شعب العراق.

مع تحيات فريق عمل المنتدى الموسع

لمعلومات اكثر عن المنتدى الموسع ادخل هنا

Pakistan 1 Pakistan 03 Pakistan 02

 

ناشطو دكا يتضامنون مع المنتدى الاجتماعي العراقي

يوم 17 سبتمبر فى الساعة 11:00 صباحا رتب برنامج التنمية التشاركية  ‎مسيرة حاشدة لإظهار التضامن مع ‏المنتدى الاجتماعي العراقي. فقد انظم حوالي 60 مشاركا (بما في ذلك الرجال والنساء والفتيات والفتيان) في المسيرة حاملين ‏لافتة كتب عليها  ”عراق آخر ممكن مع السلام وحقوق الإنسان والعدالة الاجتماعية”، وكان ‏المشاركون يهتفون اثناء سيرهم  ”نحن لا نريد الحرب، نحن نريد السلام”. انتهت المسيرة في  الساعة 11:45‏‎.‎

وبعدها حضر 20 من القيادات الناشطة و5 من الشباب (بنين وبنات ) الى مكتب التنمية التشاركية لحضور برنامج حواري.

حيث شرحت السيد كوزي بابي  المدير التنفيذي لبرنامج التنمية التشاركية مشاركة هذا البرنامج في المنتدى الاجتماعي لجنوب آسيا والذي عقد 2011 في جامعة دكا في بنغلاديش حيث كانت مشاركة البرنامج عن” حقوق السكن في الاحياء الفقيرة “.

كما أوضحت السيدة كوزي التأثير السلبي للحرب على العراق ومحولة العراقيين للتغلب على نتائج الحرب، ومن الجدير بالذكر ان طروحات السيدة كوزي لاقت تعاطفا من المشاركين واعربوا عن دعمهم للشعب العراقي الذي لايزال يعاني من اثر الحرب المدمر.

وأثناء المناقشة  التي أقيمت من خلال سكايب، تحدث 4 من القيادات الناشطة وهن سيدة مدينة و السيدة عابدة، و السيدة اكبري والسيدة‎ ‎نورجهان ‎على معاناتهم  الحالية  وماذا يفعلون للتغلب على الوضع‎.‎ الى جانب ذلك، تحدث اثنان من الفتيات الصغيرات (شيرين وفيردوشي واثنين من الصبية الصغار (المهدي ونور) عن ‏مشاعرهم وأظهروا تضامنهم مع الشباب العراقي‎

كما تحدث بأسم  المنتدى الاجتماعي العراقي السيد علي فرهاد والسيدة نادية البغدادي والسيد إسماعيل داوود في مكالمة هاتفية.

في المساء تم تنظيم برنامج حوار آخر مع سكان الاحياء الفقيرة و بعض العاملين في  المنظمات غير الحكومية في المركز التعليمي لبرنامج التنمية التشاركية في دكا بنغلاديش وتم مشاركة النقاشات معهم . وقد تحدث بالنيابة عن السيدة كوزي السيدة جهنارا والسيدة سلمى.